أفضل طريقة لتعلم لغات البرمجة وإتقانها

مع الزخم الكبير الذي يشهده عالم البرمجة ومع كثرة اللغات والتقنيات المستخدمة في هذه الصناعة، أصبح العديد من المبتدئين يسألون عن الطريقة المثلى لتعلم لغة برمجة محددة وإتقانها من أجل إيجاد موطئ قدم في سوق العمل.

هذا السؤال في الحقيقة مهم للغاية ومن الجيد أن أخصص له مقالا للإجابة عليه، لا سيما وأن عددا كبيرا من القادمين الجدد يجدون صعوبة كبيرة في وضع خطة محكمة لتطوير مؤهلاتهم واكتساب مهارات جديدة.

هذه الخطة التي أقترحها هنا تفترض أنك قمت مسبقا باختيار لغة البرمجة أو التقنية التي تريد تعلمها. وإذا كنت لا تزال في المربع الأول تتساءل عن أفضل لغات البرمجة التي يجب تعلمها فأنصحك أولا بقراءة هذا المقال الذي سبق أن كتبته عن هذا الموضوع بالذات.

الخطوة الأولى: قم بمشاهدة دورة عن التقنية التي تريد تعلمها

بحسب رأيي فإن أول ما يجب القيام به للبدء في رحلة تعلم تقنية أو لغة برمجة معينة هو مشاهدة دورة مرئية ومتابعتها بتركيز عال. هذه المشاهدة ستعطيك فكرة شاملة عن إمكانيات هذه التقنية ونقاط قوتها والحالات التي تستخدم فيها.

فمثلا إذا كنت تريد تعلم كيفية بناء قوالب وإضافات ووردبريس، ستقوم بشراء دورة مدفوعة على Udemy حيث الأثمنة تكون في الغالب في المتناول مع التخفيضات.

أنصح بمنصة يوديمي ومثيلاتها لأن جودة وقيمة الدورات فيها تكون ممتازة في أغلب الأحيان، يكفي أن تقوم بالبحث عن أحسن الدورات تقييما من قبل العملاء الذين سبق لهم القيام بعملية الشراء.

يمكن كذلك إيجاد دورات جيدة على اليوتوب ولكن ذلك لا يكون دائما سهلا، لأن المحتوى المجاني في معظم الحالات لا تكون جودته في نفس مستوى جودة المحتوى المدفوع.

الخطوة الثانية: قراءة كتاب مفصل

المعرفة الموجودة في الكتب تتسم دائما بعمقها وشموليتها.

بصفة عامة، لكي تكون مبرمجا جيدا لا بد أن تكون لديك عادة قراءة الكتب المختصة في المجال البرمجي الذي تنشط فيه.

بعد أن تنتهي من الدورة المرئية، ستقوم بشراء كتاب يتحدث عما تريد تعلمه بشكل عام ومفصل في ذات الوقت.

كتب البرمجة في العادة يكون ثمنها غاليا نوعا ما بالنسبة لمواطني الدول العربية، بالخصوص دول الشام وشمال إفريقيا. ولكن إذا ما نظرنا إلى الفائدة التي سنجنيها من خلالها فيمكن اعتبار ذلك الثمن (من 30 إلى 60 دولارا للكتاب) بمثابة استثمار لا ينبغي أن نتردد كثيرا في خوضه.

وكما قلت في السابق عن يوتيوب، فإنه يمكن إيجاب كتب إلكترونية مجانية في شتى المجالات ولكنها لا تكون في حالات عديدة بنفس قيمة الكتب المدفوعة. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأخيرة تتوفر في الغالب بدورها على نسخ إلكترونية (Ebooks) تكون أرخص وبنفس الجوة والقيمة.

الخطوة الثالثة: إنجاز مشروع تطبيقي

بعد الإنتهاء من الدورة المرئية وقراءة الكتاب، سيكون الأوان قد حان للبدء في بناء مشروع حقيقي نطبق فيه كل ما تعلمناه.

فكرة المشروع لا يجب أن تأخذ منك وقتا طويلة لإيجادها، فقط قم باستلهام فكرة أحد تطبيقات الويب المعروفة (إذا كنت مهتما بتعلم تطوير الويب) مثل فيسبوك، تويتر أو يوتيوب وحاول بناء تطبيق مشابه من الصفر وبطريقتك الخاصة.

أثناء العمل ستصادف العديد من المشاكل البرمجية، ولكن لا تدعها تكون سببا في توقفك! اذهب لمحرك البحث Google وابحث عن الحل، فمن المؤكد بأنه سيقترح عليك روابط لحل مشكلتك لأن العديد من الناس سبق لهم أن واجهوا ذات المشكل قبلك. وحتى إن لم تجد أي حل في Google، وهذا ناذر الحدوث بالنسبة لشخص مبتدئ، فاذهب إلى Stackoverflow واطرح سؤالك وانتظر من أحدهم أن يساعدك في إيجاد الحل.

لكن تذكر دائما: لا تسأل في stackoverflow ولا في المنتديات الأخرى إلا بعد أن تعطي Google فرصته الكاملة! تعود على الإعتماد على نفسك ولا تنتظر دائما من يأتيك بالحل على طبق من ذهب.

لا تسأل في stackoverflow ولا في المنتديات الأخرى إلا بعد أن تعطي Google فرصته الكاملة!

النهاية

كل مطور وله طريقته الخاصة في تعلم مهارات وتقنيات جديدة. بالنسبة لي هذه هي الطريقة التي أتبعها في العادة عندما أريد بشكل جدي تعلم شيء جديد يدفع مسيرتي المهنية نحو الأمام.

سيكون من الرائع لو شاركتم معي كذلك تجاربكم وآراءكم حول الموضوع